للرجال فقط .. هذا ما تفعله بكم البواسير!

هام جدا!! 

موهوب - وكالات - البواسير هي مرض في الجهاز الشرياني الوريدي في الشرج، ومن أهم أسباب البواسير الإصابة بالإمساك المزمن الذي ينتج في الغالب عن العادات الغذائية الخاطئة. وتختلف الإصابة بمرض البواسير من شخص لآخر حسب حالته ودرجة إصابته حيث تقسم البواسير الشرجية إلى 4 درجات.

ولكن هل يمكن أن تؤثر البواسير على الحياة الجنسية وعملية الإنتصاب عند الرجل؟

تأثير البواسير على العلاقة الجنسية:

البواسير تخرج من فتحة الشرج وتلتهب خارج الجسم، وتتضخم وقد تؤدي إلى النزيف، وهو ما ليس له علاقة بالعضو الذكري المسؤول عن الإيلاج وإقامة علاقة حميمة، إلا أن البواسير قد تصيب الرجل بأوجاع لا حصر لها حال تفاقم إصابتها، سواء في فتحة الشرج، أو في البواسير أو في الجسم بشكل عام، وهو ما يؤثر على قوة الرجل وحالة نشاطه العامة، وقد تجعله غير راغب في إقامة علاقة زوجية نتيجة هذا الإرهاق المزمن والمضاعف.

الإرهاق الناجم عن البواسير قد يؤثر على القدرة الجنسية للمريض، خاصة إذا وصل لمرحلة نزيف الدم الذي يضعف الجسم ويقلل مستويات الحديد، ويصيبه بالأنيميا، وهو ما يؤثر بالفعل على عدد مرات العلاقة الحميمة، ومدى كفاءتها، ومدتها، ولكنه لا يؤثر على كفاءة الرجل الجنسية، فكفاءة الرجل لا تتأثر بهذا الأمر.

إضطراب الانتصاب والبواسير

أثبتت دراسة حديثة أن البواسير يمكن أن تقود إلى نتائج سلبية، على صعيد النشاط الجنسي واضطراب الانتصاب عند الرجال. فقد كشفت الدراسة عن أنّ حوالي الربع من مجموع الأشخاص الذين يعانون الإضطراب الجنسي، كانوا يعانون من البواسير. ولكنّ الأطباء لا يعتقدون أن الأعراض الناجمة عن البواسير، مثل النزف والآلام والمعاناة النفسية، هي السبب في رفع نسبة المعانين من الضعف الجنسي.

بالإضافة إلى أن الضعف الجنسي، الذي يرتبط بالبواسير، لم يكن مقصورا على الفئات العمرية المتقدمة، لأن الفئات العمرية الشبابية كانت أكثر تأثرا بالحالة.

والسبب الأساسي هو أن قرب الأعصاب المغذية للشرج من العقدة العصبية المغذية للبروستات قد يكون هو السبب في الضعف الجنسي. فهذه العقدة مسؤولة إلى حد كبير عن الانتصاب، وربما يكون ضغط العروق المتورمة على النهايات العصبية، يضعف فاعليتها العصبية.